الثلاثاء 9 ربيع الثاني 1442 هـ الموافق 24 نوفمبر 2020 مـ

قصة فضل الصَّبر:

يحكى: عن الشيخ أبي عبد الرحمن بن خفيف  قال: دخلت بغداد قاصداً الحج في رأسي النّخوة الصّوفيّة، يعني: حدّة الإرادة وشدّة المجاهدة وإطراح ما سوى الله تعالى، ولم آكل أربعين يوماً، ولم أدخل على الجنيد، وخرجت ولم أشرب، وكنت على طهارتي، فرأيت ظبياً في البريّة على رأس بئرٍ وهو يشرب وكنت عطشانا، فلما دنوت من البئر ولى الظبي، وإذا الماء في أسفل البئر! فمشيت وقلت: يا سيدي، مالي عندك محلّ هذا الظبي؟

فسمعت قائلاً يقول من خلفي: جرّبناكَ فلم تصبر.

فإذا البئرُ ملآنة، فملأت ركوتي، وكنت أشرب منها وأتطهّر إلى المدينة، ولم ينفد الماءُ، فلما رجعت من الحجّ دخلت الجامع، فلما وقع بصرُ الجنيد عليَّ قال:” لو صبرت ساعةً لنبع الماءُ من تحت قدميك.