الأربعاء 6 صفر 1442 هـ الموافق 23 سبتمبر 2020 مـ

قصة البكاء من خشية الله:

يحكى: عن أبي جعفر محمد بن عليّ بن الحسين بن علي بن أبي طالب ، أنه خرج حاجاً، فلما دخل المسجد الحرام، نظر إلى البيت، فبكى حتى علا صوتُه.

فقيل له: إن الناس ينظرون إليك، فلو رفقت بصوتك قليلاً؟

فقال: ولم لا أبكي! لعلّ الله تعالى ينظر إليَّ برحمة، فأفوز بها عنده غداً.

ثم طاف بالبيت، وصلى خلف المقام، ورفع رأسه من السجود، فإذا موضع سجوده مبْتَلّ بدموع عينيه.